“القوات اللبنانية”: المنار والاعلام العوني يتابعون مسلسل أكاذيبهم

 

أصدرت الدائرة الاعلامية في “القوات اللبنانية” البيان الآتي: “كما كل مرة، تعمد وسائل إعلام 8 آذار على تلفيق الأخبار والروايات الكاذبة بهدف تحويل

الأنظار عن الجرائم التي ترتكبها زمرهم المسلحة المنتشرة في العاصمة.

وكما قصة الصورة المركبة في حوادث 23 كانون الثاني 2007 التي لم يتورّع النائب ميشال عون عن إظهارها على شاشة قناة “المنار”، يتكرر السيناريو مع “المنار” نفسها ليردد الحادثة المفبركة الاعلام العوني.

هكذا جاءت اليوم الرواية الملفقة عن أن “القوات اللبنانية” أرسلت مجموعة الى منطقة بربور للمراقبة وغيرها من السيناريوهات الكاذبة في محاولة سخيفة ومكشوفة لتوريط “القوات اللبنانية” وتشويه سمعتها.

وإزاء هذا الأسلوب في الاعلام الكاذب، يهم الدائرة الاعلامية في “القوات اللبنانية” أن توضح الآتي:

ـ لا علاقة للقوات اللبنانية بالمدعو بول أنطوان باسيلا لا من قريب ولا من بعيد، ولم يكن المدعو باسيلا يوما من ناشطي أو مناصري القوات اللبنانية.

ـ إن الرفيق فادي أبو عدس هو مسؤول الرياضة في منطقة بيروت في القوات اللبنانية. وأبو عدس كان عمل في السابق كسائق لدى معالي وزير السياحة جو سركيس لمدة شهرين قبل أن ينتقل الى ممارسة عمل آخر. وأبو عدس يعاني في المدة الأخيرة من مرض الديسك وهو يلازم منزله. وأبو عدس لا يعرف المدعو باسيلا وينفي الرواية المفبركة من أساسها على قناة المنار.

ـ إن القوات اللبنانية تلتزم بالمؤسسات الأمنية الشرعية، ولا علاقة لها بأي سيناريوهات ينسجها الخيال البوليسي لدى ميليشيا حزب الله الذي يحاول صرف الأنظار عن ممارساته وحقيقته التي انكشفت أمام اللبنانيين اليوم، ولم تعد تستر عوراته ولا حتى ورقة توت.

ـ إن القوات اللبنانية، وإذ تحتفظ بحقها الكامل في الادعاء على تلفزيون المنار وموقعها الالكتروني وموقع التيار الوطني الحر الالكتروني، يهمها أن تلفت الرأي العام الى أن المدعو باسيلا موجود في عهدة مخابرات الجيش اللبناني. والتحقيقات التي يجريها الجيش تكون كفيلة بإظهار حقيقة الادعاءات الكاذبة التي يطلقها إعلام 8 آذار لتغطية السموات بالقبوات.

1 thought on ““القوات اللبنانية”: المنار والاعلام العوني يتابعون مسلسل أكاذيبهم

Comments are closed.