جعجع: فريق 8 آذار لن يوقف ابتزازه

Lebanese Forces

أكد رئيس الهيئة التنفيذية في “القوات اللبنانية” الدكتور سمير جعجع أن فريق 8 آذار لن يوقف ابتزازه في مسألة الحكومة قبل أن يستولي على السلطة وهو يحاول الضغط للحصول على مكاسب سياسية تتخطى ما اتفق عليه في الدوحة، داعياً جميع الأفرقاء إلى التصرف بشكل منطقي في مسألة تشكيل الحكومة.

جعجع، وبعد لقائه وفد حزب الاتحاد السرياني، لفت إلى ان الوضع الاقتصادي الاجتماعي هو من مسؤولية الجميع وما يجري اليوم على الساحة السياسية والعرقلة في تشكيل الحكومة ستؤثر بشكل كبير على هذا الوضع، مؤكدًا أن القوات اللبنانية لن تسمح بأن تبقى طائفة مغبونة وهي ستعكف على محاولة تلبية مطالبها، وقال: “إن الخطوة الأولى ستكون من خلال اقتراح قانون تتقدم به كتلة القوات اللبنانية في المجلس النيابي يتعلق بالمقاعد النيابية في بيروت”.

وإذ اعتبر انه من الطبيعي أن تتمثل “القوات اللبنانية” بأكثر من وزير ومن بينهم وزيرا مارونيا، قال ردا على سؤال: “في ما يتعلق بتوزيري المسألة مطروحة على بساط البحث”. أضاف: “وفي ما خص الحقيبة التي نطلبها تطرقنا مع الرئيسين السنيورة وسليمان حول هذا الموضوع وننتظر الردّ”، مشيراً في المقابل إلى ان الرئيس فؤاد السينورة غير متمسك بأي شخص وحتى بالوزير جهاد أزعور للمالية.

وتابع جعجع: “السياسة بطبيعتها أخذ ورد للوصول إلى شيء ما. ولكن أركز على أنه مع بداية هذا العهد وبعد التعطيل الطويل على مستوى الرئاسة المطلوب من الفريق الآخر عدم التعنت كثيرا والعمل للمساهمة في حلحلة الوضع”.

وختم بالقول: “طرحت عقد حوار قبل البيان الوزاري وأجدد الدعوة إلى انعقاد طاولة الحوار في قصر بعبدا وعندها نكون اتفقنا على أمر ما ونعتمده في البيان الوزاري، وفي حال عدم الاتفاق نعود إلى ما اقترحته سابقا وهو اعتماد خطاب القسم في البيان الوزاري”.