أيها القواتيون ، أنتم قيامة لبنان

lebanon-today1

بقلم نبيل سلامة

شهادتنا

العد العكسي بدأ ويوم الإنتخاب اقترب فكونوا جاهزين مستعدين لأن مصير الوطن ومستقبله مرهون بوعيكم وتصويتكم وبيدكم .

نعم مرهون بكم أنتم بالذات لأنكم أم الصبي ولأنكم بذلتم دماً وعرقاً ونضالاً وصبراً وصموداً وثباتاً قلّ نظيره دفاعاً عن لبنان يوم تخاذل من تخاذل وهرب من هرب .

في كل بيت من بيوتكم سقط شهيد ليحيا لبنان ، وأصيب مقاومٌ ليداوي جرح الوطن .

أنتم خط الوطن الأحمر المرسوم بدماء الشهداء الأحياء والأموات وأنتم الدائرة المقاومة التي تحمي أرزه من براثن الأعداء والعملاء والطامعين .

أنتم المقاومة اللبنانية الحقيقية الأصيلة ، أنتم  أجداد وآباء وأبناء وأحفاد الحرية ، أنتم جبين الوطن المرفوع عزّة وشموخاً في وجه من يعمل على تركيع لبنان .

لولاكم ولولا تضحياتكم لما بقي لبنان ، لولا صلابتكم والتزامكم لما بقيت قضية وطن ، كنتم على الدوام العين الساهرة والقلعة الحامية .

لم تخيفنا تهديداتهم ولا إرهابهم ولا غزواتهم ، لا في الحرب ولا في السلم ، كنا كعين الشمس في مواجهة ظلاميتهم .

لن نسمح أن يحققوا في زمن الحرية ما عجزوا عن تحقيقه في أزمنتهم الرديئة .

قدرنا أن نقاوم لنبقى ونستمر ، هذا تاريخنا ، هذا حاضرنا ، هذا مستقبلنا .

يوم الإنتخاب هو يومكم بامتياز لتقولوا لهم : نحن هنا أعيدوا حساباتكم ، إذا كان لكم قوة فللوطن قوات .

أيها القواتيون ، لا تضللكم شائعات من هنا وأكاذيب من هناك ، لا تستفزكم إساءات من هنا وتجريحات من هناك ، لا يهمكم تطاول من هنا وإهانات من هناك لأنكم جسد الوطن الذي يتلقى الضربات من الجلادين الحاقدين ولكن في النهاية قيامة لبنان آتية  بكم  .

نعم أنتم قيامة لبنان ، وأنتم من سيزيح حجر الإحتلال المقنّع الثقيل الرابض على صدر الوطن ، ومن غيركم يستطيع ذلك ؟ من ؟؟

كونوا على قدر المسؤولية ، كونوا واحداً ، هذا وطنكم وأنتم أبناؤه فلا تسمحوا للقبور المكلّسة وأبناء الأفاعي والذئاب الخاطفة  بأن يخطفوا الوطن .

لا تسمحوا  للّذين هزموا في حروبهم العبثية التدميرية والإلغائية  والذين يعيدون المحاولة اليوم وبنفس الشعارات المزيّفة ضدكم ، لا تسمحوا لهم أن يلغوا لبنان .

هؤلاء أبناء الكذب والعتمة وأنتم أبناء الحق والنور .

أنتم روح الوطن ، أنتم  الصخرة وعلى هذه الصخرة ستتكسر أمواج العملاء والمرتزقة .

أنتم وجه لبنان المشرق الأبيّ ، أنتم عزّته وعنفوانه .

أنتم قوة لبنان ، أنتم القوات اللبنانية .