شهادتنا تستنكر محاولة اغتيال جحا وتعتبرها محاولة لاغتيال حرية الصحافة وقدسية الكلمة

أن اسرة موقع شهادتنا تستنكر اشد الاستنكار محاولة اغتيال الصحافي الصديق مصطفى مصطفى جحا وتشكر الله على نجاته وسلامته، وهو المناضل في سبيل لبنان حر تعددي منفتح سيد مستقل، وتعتبرها محاولة لاغتيال حرية الصحافة وقدسية الكلمة. وتطالب السلطات الامنية بفتح تحقيق كامل في كل ملابسات إطلاق النار عليه وكشف الفاعلين وإنزال أشد العقوبات بهم،

 وتؤكد ان هذه العملية هي عمل جبناء ليس لديهم الجرأة للمواجهة وجهاً لوجه كالرجال، وهم من خانهم المنطق والفكر والحق والحقيقة ولم يعد لديهم أي حجة إلا الرجوع إلى المنطق الحيواني باستعمال القوة والاغتيال للتعبير عن نفوسهم الجبانة.

 واسرة شهادتنا اذ تهنئ الصديق مصطفى بالسلامة، وهي اول من أمن بما يقوم به ويناضل من اجله، تعتبر المحاولة وسام على صدره وصدر ابيه الشهيد مصطفى جحا، الذي ما زالت كلماته وصراعه من اجل الانفتاح والحرية والسيادة اكبر واخطر واعظم من كل اسلحة اولئك الجبناء اللذين شعروا بخطورة فكر مصطفى جحا عليهم حتى وهو في قبره فقرروا التخلص من الذي يناضل لإحياء فكره ونهجه وقضيته.

 ادمون الشدياق
رئيس التحرير